الرئيسية / مقالات / الاشارة حمراء – الاخواني العائد من السودان – بقلم  – انتصار النمر
انتصار النمر
انتصار النمر

الاشارة حمراء – الاخواني العائد من السودان – بقلم  – انتصار النمر

 

في مول في الصحراوي دائماً باشتري منه متطلباته وكل من فيه يعرفني جيداً فأنا زبونه دائمه لديهم . .المهم بعد الثورة مباشرة ترك بعض العاملين في هذا المكان العمل وغادروا الي السودان طبعاً أنا ايامها تعجبت من خروجهم الي السودان في ظل الأوضاع الراهنة بالبلاد ولاني بالطبع كنت اعلم عن علاقة صاحب المول بالاخوان  الإرهابية وكان ذلك بلسان نفس العاملين الذين غادروا الي السودان .
طبعاً تعجبت كثيرا من الأمر ..المهم مرت سنوات وأنا لا اري اي منهم ..وأمس كنت هناك وكالعادة دخلت لشراء حاجياتي وفجأة ظهر امامي أحد هؤلاء العاملين ليلقي علي التحية ويقول لي ازيك يا مدام انتصار توقفت قليلاً أنا اتذكر شكله جيدا لكني لا اتذكر اسمه ورددت عليه السلام وبادرته سأله هو مش انت كنت في السودان فقال ايوه أنا كنت هناك والحمد لله اني رجعت فسألته عن الباقون فقال الحمد لله كلنا رجعنا ده مفيش احسن من مصر وتراب مصر هنا انتبهت جيداً لحديثه فنفس الشخص قبل سفره للسودان كان لا يطيق التحدث الي وكان يرفض البيع لي نظراً لاختلاف أفكاري عنه فكما كانوا يطلقون علي انني سيساوية وهم ضده وكثيرا ما كان يتم بيننا مشاحنات حتي انني قررت لفترة طويلة عدم الشراء من هذا المول الا بعد أن علمت أنهم غادروا الي السودان.
وهنا انتابني الفضول وانتبهت إليه جيداً وسألته أن وافق أن اسجل ما يقوله فرفض فقلت له انا أصلا ناسيه اسمك ممكن اكتب الكلام اللي انت قلت ومش عايزة اعرف حتي اسمك فقال اه واستطرد قائلا شوفي يقول مصر فيها غلاء يقولوا لكن المهم فيها أمن احنا هناك كنا غيرامنين وكلما حاول الشعب القيام بثورة يتم قمعها في الحال وقمع بطريقة وحشيه اعتقالات وحبس وتعذيب. أما الغلاء فحدث ولا حرج صدقيني مصر ارخص في أسعارها من هناك بكثير طبعا بخلاف الاسعار وان مفيش استقرار ولا أمن تحدي إهانات كثيرة ولهذا اتفقت وزملائي علي العودة لبلدنا فسألته انت كنت بتشتغل فين هناك فقال زي هنا  في سوبر  ماركت  زي ده بالضبط قلتله مين اللي ودام فقال صاحب الماركت وبعتنا واحد مصري فقلت طيب انت مش خايف منه فقال لااحنا اتفقنا مع بعض وقلنا له لازم نرجع فحجز لنا الطائرة وعدنا ..عارفة يا مدام انتصار أنا أول ما نزلت من الطيارة بوست تراب المطار لازم كل واحد يعرف أن تراب مصر كنز وأنه الأمن والأمان ..فقلت له هاكتب  كل كلامك فقال وانا موافق ..هاهواحد العائدين الذي كان مغيب في وقت من الأوقات ..ذاق مرارة وطعم الإرهاب في السودان فعاد يعشق تراب مصر ويدعوا للرئيس السيسي بالسلامة لأنه حمي مصر من كل انواع الإرهاب ..اللهم احفظ مصر

عن Arab Telegraph

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

6 + 3 =

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

x

‎قد يُعجبك أيضاً

391

الهام اليماني تكتب – المتهم الاول في ظاهرة الطلاق هو العائلة (1)

بالفعل اصبحت مشكلة نعاني منها جميعا مع كل من حولنا زملاء او ...

بقلم - الهام  اليماني

الهام اليماني تكتب – لماذا ضعفت مصر؟

ضعفت مصر عندما نسينا احترام العامل والفلاح واهميتهم وعندما ورث البعض المهن ...

1017862790

الاغا التركي راعي الارهاب وخادم  الماسونية – بقلم / الهام اليماني

لماذا لا تصدقون انه الداعم الرئيسي مع قطر للارهاب في مصر وسوريا ...