السياسة

البحرية البريطانية تعلن تخلي طاقم سفينة تجارية عنها إثر هجوم في خليج عدن

أعلنت هيئة بحرية بريطانية، إجلاء طاقم سفينة تجارية بعد أيام من تعرضها لهجوم قبالة سواحل اليمن، في خليج عدن.

وقالت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية، في تحديث، إنه “تم الإبلاغ عن إجلاء طاقم سفينة تجارية تعرضت إلى هجوم على بعد 98 ميلاً بحرياً شرق عدن”.

وأضافت: “تم التخلي عن السفينة ولم تعد تحت القيادة”.

وذكرت الهيئة البريطانية، أن “السفينة تنجرف شمال شرقي جيبوتي وتفيد التقارير أنها من دون إضاءة. ولا تزال مشتعلة وتغرق”.

يأتي إخلاء السفينة التجارية بعد ساعات من إعلان القيادة المركزية الأمريكية، في بيان إخلاء طاقم السفينة اليونانية “توتور” والتخلي عنها، بعد تعرضها للاستهداف من “أنصار الله” بزورق مُسير في البحر الأحمر، ألحق أضراراً بغرفة المحرك، فيما لايزال أحد بحارة السفينة مفقوداً.

وأشار البيان الأمريكي إلى إخماد حريق في السفينة “فيربينا” وإجلاء أحد بحارتها طبياً بعد إصابته بجروح خطيرة، إثر هجوم بصاروخين في البحر العربي.

وأعلنت جماعة “أنصار الله” اليمنية، اندلاع حريق في سفينة “فيربينا” في البحر العربي، إثر استهدافها بالصواريخ والطائرات المُسيرة، وإصابة السفينتين التجاريتين “سي غاردين” و”أثينا”، خلال هجومين مماثلين في البحر الأحمر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى